القائمة الرئيسية

الصفحات

حسن نصر الله يغادر لبنان إلى إيران ومكالمات مشفرة تفضح السبب

حسن نصر الله يغادر لبنان إلى إيران ومكالمات مشفرة تفضح السبب

حسن نصر الله يغادر لبنان إلى إيران ومكالمات مشفرة تفضح السبب
حسن نصر الله يغادر لبنان إلى إيران ومكالمات مشفرة تفضح السبب
وسائل إعلام عربية نقلت، نهار الخميس، خبرا من مصادر مطلعة حول أن الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله عزم الانتقال إلى دولة إيران، أو بالفعل قد انتقل إليها، وهذا بعد اغتيال محسن فخري زاده العالم النووي الإيراني، و هو مدير مشروع إيران العسكري النووي.

هل حسن نصر الله ترك لبنان؟

ووفقاً لما نقلته صحيفة “الجريدة” الكويتية عن مصادر خاصة، فإن حسن نصر الله سينتقل إلى دولة إيران، أو أنه قد انتقل بالفعل.
وذكرت الجريدة نقلاً من مصدرها: “إن أجهزة استخبارات مختلفة تعمل في لبنان والجوار رصدت اتصالات مكثفة مشفرة بهذا الصدد خلال الأيام الأخيرة بين (الحرس الثوري) الإيراني وأمن (حزب الله)”.
وقد أضاف المصدر بأنّه حسب هذه المكالمات المشفرة، فإنه “من المقرر أن يبقى حسن نصر الله في إيران فترة غير محددة، وربما يعود إلى بلده لبنان بعد انتهاء التوتر والأزمة الحالية بين إيران و ...، عشية تنصيب الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن”، حسب الجريدة.

هل طهران خائفة على نصر الله؟

والجريدة أوضحت بأنّ ٱيران و حزب الله، “قدرا بأن حسن نصر الله سيكون أكثر أمناً في دولة إيران، بالرغم من الاختراق الأمني الكبير، الذي جرى باغتيال العالم النووي فخري زاده”.
والجريدة نوهت إلى أنه في فترة اغتيال زاده كانت “أجهزة الاستخبارات الإيرانية على درجة عالية من التأهب، بسبب احتمال تعرض البلاد أو منشآتها النووية لضربة عسكرية أميركية أو إسرائيلية، قبل مغادرة الرئيس دونالد ترامب البيت الأبيض في 20 يناير”.

أخبار ذات صلة: وفاة مارادونا أسطورة كرة القدم العالمية و الأرجونتينية
والجدير قوله أنّ الجريدة ذاتها قامت بنشر في 26 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، تقريراً ذكرت فيه: “إن إسماعيل قآني، أكد بأنّ حزب الله اللبناني تمكّن، من كشف عملية واسعة، كانت إسرائيل قد جهزتها لاغتيال أمينه العام وعدداً كبيراً من زعماء الفصائل الموالية لإيران، في سورية والعراق وفلسطين”.

تعليقات

التنقل السريع