من هي القائدة حليمة ؟

 من هي القائدة حليمة ؟

من هي القائدة حليمة ؟
من هي القائدة حليمة ؟

ولدت القائدة حليمة سنة 1859 من السنة الميلادية وهي بنت سي محمد بن يوسف الزياني وكان أبوها كاتب وقاضي وهو الذي كتب قصة وهران في كتابه بعنوان دليل الحيران و أنيس السهران في أخبار مدينة وهران، و قد تزوجت القائدة حليمة عندما بلغت 12 سنة من البشاغا علي ولد قاضي وقد ساعدت زوجها في عمله كثيرا و كانت تقف على رزقها، وبعد مدة من الزمن توفى زوجها و ورثت هي و ولدين من زوجها الرزق الذي تركه ورائه وقد إستثمرت المال الذي ورثته من زوجها لفعل الخير مثلا في مدينة وهران تصدقت بأرض تملكها لعامة الشعب لكي تصبح مقبرة و هذه المقبرة تقع في العين البيضة كما أنها تبرعت بأرض أخرى في مدينة عين تموشت التي أصبحت مقبرة أيضا إسمها المسيس التي تقع في منطقة العامرية و أيضا في سنة 1938 ذهبت للحج و معها مجموعة من الفقراء تكفلت بهم للقيام بمناسك الحج، و أيضا قامت بتدعيم المدارس القرآنية وساعدت الجمعيات الخيرية كما أنها قامت ببناء مسجد إسمه جامع كابو في المدينة الجديدة بوهران بالقرب من المكان التي دفنت فيه وأيضا ساعدت الزاوية التجانية المعروفة الوقعة في عين ماضي بولاية الأغواط، والقائدة حليمة كانت عندها بنت وحيدة إسمها ولد قاضي ستي والقايدة حليمة توفيت سنة 1944 وورثت إبنتها عنها مالها وأخلاقها وفي سنة 1945 قامت فرنسا بإرتكاب مجزرة بحق الشعب الجزائري التي راح ضحيتها 45000 ألف شهيد وقامت بنت القائدة حليمة بتدعيم العائلات الوهرانية الذين قامو بتبني الأطفال الذين شردو بسبب المجزرة وفي سنة 1956 حتى 1961 دخلت السجن لأنها كانت من الفدائيين.

شاهد هذا الفيديو الذي يروي قصة القائدة حليمة بالتفصيل

إقرأ أيضا:

حقيقة النسب الشريف في الجزائر

شارك الموضوع في مواقع التواصل الإجتماعي لنشر ثقافة و شخصيات جزائرية

تعليقات
صورة

ادعمنا عبر بايبال

إذا كانت مواضيعنا تعجبك، قم بدعمنا والتبرع بمبلغ صغير لنستمر في المزيد.

تبرع الآن